Care and More - chirurgies bariatriques

Care and More - chirurgies bariatriques

L’obésité n'est pas un nouveau phénomène  mais c'est à cause de la nourriture malsaine que ce problème est devenu de plus en plus l'un des problèmes les plus répandus dans le monde entier....

Traitements populaires

3 autres traitements

consultations disponibles en:

Français, Anglais, Arabe

Services Supplémentaires

assistance en hébergement, assistance en réservation d’hôtel, assistance en réservation de vol, services de traduction, transport de l’Aéroport

Accréditations

JCI - Joint Commission International (International), ISO Certification - International Organization for Standardization (International), MTA - Medical Tourism Association (International), IFSO - International Federation for the Surgery of Obesity and Metabolic Disorders (International)

Avis des Patients

Care and More - chirurgies bariatriques

السيدة نورشان تاشجا بشاك - كزكلاسي

في طفولتي كنت فتاة ذات وزن طبيعي، لكنني تزوجت باكراً جداً، أنجبت ولدي الأول وعمري 19 سنة، أنا ربة منزل - ككل الأمهات - أعتني بأولادي وأحضر لهم وجبات الطعام، بدأ وزني بالازدياد منذ ذلك الحين، فعندما بلغت 21 سنة صار وزني 96 كغ، في ذلك الوقت بدأت أشعر بنوبات من التعب العام وعدم الاتزان وبدأت شهيتي بالتناقص تدريجياً، فخلال أقل من ستة أشهر نزل وزني إلى 55 كغ تلقائياً، على الرغم من أنني كنت سعيدة جداً بفقدان وزني الزائد إلا أنني كنت دوماً منهكة كثيراً وعندما راجعت الأطباء شخصوا حالتي ب( حمى البحر الأبيض المتوسط )، عولجت حينها وبفضل الله شفيت من ذلك المرض، لكن للأسف بدأت أستعيد شهيتي مجدداً وآكل كميات كبيرة جداً من الطعام إلا أن وصل وزني إلى 120 كغ خلال فترة سنتين فقط. أنجبت بعدها ولدين وعندما بلغت الثلاثين من عمري أصبح وزني 130 كغ، اتبعت حينها حمية غذائية قاسية إلا أنني لم أخسر سوى 10 كغ، كان الأمر محبطا جداً بالنسبة لي لأنه وبمجرد توقفي عن الالتزام بالريجيم استعدت أكثر مما خسرت. خلال صحبتي مع صديقاتي كنا نعمل الحلويات والمعجنات اللذيذة واعتدت أن أتناول كميات زائدة منها إلا أن بلغ وزني 140 كغ مع بداية الأربعينات، سمعت حينها عن الوخز بالإبر الصينية، جربتها أيضاً وخسرت على أثرها 18 كغ، لكنني وفي غضون ستة أشهر زاد وزني 20 كغ( أي أكثر مما خسرت)، بدأت أشعر بعدها بالاكتئاب والإحباط الشديدين من كل المحاولات الفاشلة لخسارة وزني الزائد فقررت إجراء جراحة التخسيس ( عمليات السمنة المفرطة ) مع أنني كنت قلقة جداً من اتخاذ هذا القرار. فعلاً أجريت عمليتي في مركز كير أند مور لحلول البدانة بتركيا، بعد أن استشرت فريق الجراحة المميز أحسست بطمئنينة بالغة بددت كل محاوفي من الجراحة واختلاطاتها.. فعلاً تمت العملية بمنتهى السهولة واليسر وبعد أسبوع عدت سالمة إلى بيتي، أصبح وزني بعد 6 أشهر 110 كغ، وبعد 12 شهر أصبح 93 كغ، بدأت أتسوق بحرية بعد أن شفيت تماماً من آلام مفاصلي المزمنة ( في الركبتين وأسفل القدمين). الآن أمارس الرياضة بانتظام وخاصة السباحة - هوايتي المفضلة - لأتابع تحقيق حلمي في الوصول إلى الوزن الهدف بالنسبة لي وهو 75 كغ خلال الأشهر الستة القادمة بحسب توقعات الطاقم الطبي المحترف في كير أند مور الذين أكن لهم كل الاحترام وأدين لهم بفضل كبير فلولاهم لما عرفت السعادة طريقها إلى قلبي مجدداً.

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

السيد محي الدين بادنجكي - زهجيانغ / الصين.

السلام عليكم أحبتي الكرام.. تجربة فريدة تلك التي مررت بها خلال رحلتي لإنقاص الوزن الزائد في مراكز كير أند مور لحلول البدانة بتركيا. اسمي محي الدين بادنجكي، عمري 30 سنة، أعمل منذ سنوات كمدير عام لشركة تجارة وتصدير في جمهورية الصين الشعبية. طبعاً مشكلة البدانة قديمة لدي - كمعظم الذين يعانون من السمنة المفرطة - بدأت منذ الطفولة، وأخذت تزداد تدريجياً إلى أن بلغ وزني أقصاه 130 كغ في الصيف الماضي، فقررت عندها إجراء جراحة تخسيس للتخلص نهائياً من هذه المشكلة المزمنة التي بدأت تزعجني كثيراً. فعلاً اتصلت بالطاقم الجراحي في مركز كير أند مور لحلول البدانة، وحجزت موعداً لإجراء عملية تكميم(قص) المعدة بتاريخ 1 آب 2015 بفضل الله تعالى والجهود المشكورة من الكوادر الطبية المحترفة في كير أند مور، جرت الأمور على أحسن ما يرام، وحصلت على نتائج مذهلة - أفضل بكثير مما توقعت!! - فخسرت حتى هذه اللحظة أكثر من 40 كغ..ومازال فقدان الوزن الزائد مستمراً... أنصح وبشدة كل الذين يعانون من السمنة المفرطة أن يتوجهوا مباشرة إلى مراكز كير أند مور لحلول البدانة، وأن يأخذوا قراراً حاسماً لإنهاء معاناتهم البائسة، ليعيشوا حياة صحية ملؤها الثقة، التفاؤل والأمل...

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

شادييا توران لالك

عمري 39 سنة، أعمل ممرضة في مستشفى توروس الحكومي. عانيت من بدانتي لسنوات عدة، وبالأحرى سمنتي الزائدة رافقتني باكراً منذ طفولتي، لكنها بدأت تزداد بشكل متسارع جداً في نهاية مرحلة الدراسة الثانوية وبداية دخولي لكلية التمريض. في السنة الأولى كان وزني 98 كغ، وبنهاية المرحلة الجامعية أصبح 121 كغ، أي كسبت 23 كغ خلال أربع سنوات فقط! بدأ هذا الأمر يقلقني كثيرا ً، اتبعت مختلف الحميات الغذائية بإستشارة العديد من أخصائيي التغذية، إلا أنها كانت فاشلة جميعاً، فبعد خسارتي لبضعة كيلوغرامات كنت أعود مجدداً لاكتساب أكثر مما فقدت خلال زمن وجيز. إلى أن التقيت يوماً بإحدى صديقاتي القدامى والتي كانت بدينة أكثر مني، رأيتها صدفة فلم أعرفها للوهلة الأولى، كنت لم ألقها لعدة شهور، وفوجئت بها رشيقة، جذابة، تبدو أصغر بكثييييير من عمرها الحقيقي. حدثتني عن تفاصيل عملية التخسيس ( جراحة إنقاص الوزن ) وشرحت لي مطولاً عن تفاصيل التجربة الفريدة التي خضعت لها في مركز كير أند مور لحلول البدانة بتركيا. على الفور اتصلت بالطاقم الطبي المتخصص في كير أند مور من أجل الإستشارة الجراحية وتحديد العملية الأنسب لي. فعلاً تمت العملية بنجاح باهر، فخسرت خلال 10 شهور، 64 كغ( تقريباً نصف وزني )، فنزل وزني من 137 كغ قبل عملية تكميم المعدة، إلى وزني الحالي 73 كغ. طبعاً مهما حدثتكم، فلن أستطيع أن أصف مدى سعادتي بحياتي المتجددة كلياً. كير أند مور.. فعلاً أعدتم الابتسامة المشرقة إلى مستقبلي...

21-Apr-2016
12 autres témoignages
Contact Clinic

Choisissez un traitement . Obtenez gratuitement le devis.

Consultation J'ai besoin d'une consultation médicale
Se renseigner Chirurgie de By-pass Gastrique
Se renseigner Ballon Bastrique
Se renseigner Anneau Gastrique (Lap Band)
Se renseigner Sleeve Gastrectomie
Se renseigner Echange Duodénal
Se renseigner Plicature Gastrique

Avez-vous été hospitalisé à la clinique? Laissez-nous votre avis et parlez aux autres de votre expérience.

Care and More - chirurgies bariatriques

السيدة نورشان تاشجا بشاك - كزكلاسي

في طفولتي كنت فتاة ذات وزن طبيعي، لكنني تزوجت باكراً جداً، أنجبت ولدي الأول وعمري 19 سنة، أنا ربة منزل - ككل الأمهات - أعتني بأولادي وأحضر لهم وجبات الطعام، بدأ وزني بالازدياد منذ ذلك الحين، فعندما بلغت 21 سنة صار وزني 96 كغ، في ذلك الوقت بدأت أشعر بنوبات من التعب العام وعدم الاتزان وبدأت شهيتي بالتناقص تدريجياً، فخلال أقل من ستة أشهر نزل وزني إلى 55 كغ تلقائياً، على الرغم من أنني كنت سعيدة جداً بفقدان وزني الزائد إلا أنني كنت دوماً منهكة كثيراً وعندما راجعت الأطباء شخصوا حالتي ب( حمى البحر الأبيض المتوسط )، عولجت حينها وبفضل الله شفيت من ذلك المرض، لكن للأسف بدأت أستعيد شهيتي مجدداً وآكل كميات كبيرة جداً من الطعام إلا أن وصل وزني إلى 120 كغ خلال فترة سنتين فقط. أنجبت بعدها ولدين وعندما بلغت الثلاثين من عمري أصبح وزني 130 كغ، اتبعت حينها حمية غذائية قاسية إلا أنني لم أخسر سوى 10 كغ، كان الأمر محبطا جداً بالنسبة لي لأنه وبمجرد توقفي عن الالتزام بالريجيم استعدت أكثر مما خسرت. خلال صحبتي مع صديقاتي كنا نعمل الحلويات والمعجنات اللذيذة واعتدت أن أتناول كميات زائدة منها إلا أن بلغ وزني 140 كغ مع بداية الأربعينات، سمعت حينها عن الوخز بالإبر الصينية، جربتها أيضاً وخسرت على أثرها 18 كغ، لكنني وفي غضون ستة أشهر زاد وزني 20 كغ( أي أكثر مما خسرت)، بدأت أشعر بعدها بالاكتئاب والإحباط الشديدين من كل المحاولات الفاشلة لخسارة وزني الزائد فقررت إجراء جراحة التخسيس ( عمليات السمنة المفرطة ) مع أنني كنت قلقة جداً من اتخاذ هذا القرار. فعلاً أجريت عمليتي في مركز كير أند مور لحلول البدانة بتركيا، بعد أن استشرت فريق الجراحة المميز أحسست بطمئنينة بالغة بددت كل محاوفي من الجراحة واختلاطاتها.. فعلاً تمت العملية بمنتهى السهولة واليسر وبعد أسبوع عدت سالمة إلى بيتي، أصبح وزني بعد 6 أشهر 110 كغ، وبعد 12 شهر أصبح 93 كغ، بدأت أتسوق بحرية بعد أن شفيت تماماً من آلام مفاصلي المزمنة ( في الركبتين وأسفل القدمين). الآن أمارس الرياضة بانتظام وخاصة السباحة - هوايتي المفضلة - لأتابع تحقيق حلمي في الوصول إلى الوزن الهدف بالنسبة لي وهو 75 كغ خلال الأشهر الستة القادمة بحسب توقعات الطاقم الطبي المحترف في كير أند مور الذين أكن لهم كل الاحترام وأدين لهم بفضل كبير فلولاهم لما عرفت السعادة طريقها إلى قلبي مجدداً.

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

السيد محي الدين بادنجكي - زهجيانغ / الصين.

السلام عليكم أحبتي الكرام.. تجربة فريدة تلك التي مررت بها خلال رحلتي لإنقاص الوزن الزائد في مراكز كير أند مور لحلول البدانة بتركيا. اسمي محي الدين بادنجكي، عمري 30 سنة، أعمل منذ سنوات كمدير عام لشركة تجارة وتصدير في جمهورية الصين الشعبية. طبعاً مشكلة البدانة قديمة لدي - كمعظم الذين يعانون من السمنة المفرطة - بدأت منذ الطفولة، وأخذت تزداد تدريجياً إلى أن بلغ وزني أقصاه 130 كغ في الصيف الماضي، فقررت عندها إجراء جراحة تخسيس للتخلص نهائياً من هذه المشكلة المزمنة التي بدأت تزعجني كثيراً. فعلاً اتصلت بالطاقم الجراحي في مركز كير أند مور لحلول البدانة، وحجزت موعداً لإجراء عملية تكميم(قص) المعدة بتاريخ 1 آب 2015 بفضل الله تعالى والجهود المشكورة من الكوادر الطبية المحترفة في كير أند مور، جرت الأمور على أحسن ما يرام، وحصلت على نتائج مذهلة - أفضل بكثير مما توقعت!! - فخسرت حتى هذه اللحظة أكثر من 40 كغ..ومازال فقدان الوزن الزائد مستمراً... أنصح وبشدة كل الذين يعانون من السمنة المفرطة أن يتوجهوا مباشرة إلى مراكز كير أند مور لحلول البدانة، وأن يأخذوا قراراً حاسماً لإنهاء معاناتهم البائسة، ليعيشوا حياة صحية ملؤها الثقة، التفاؤل والأمل...

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

شادييا توران لالك

عمري 39 سنة، أعمل ممرضة في مستشفى توروس الحكومي. عانيت من بدانتي لسنوات عدة، وبالأحرى سمنتي الزائدة رافقتني باكراً منذ طفولتي، لكنها بدأت تزداد بشكل متسارع جداً في نهاية مرحلة الدراسة الثانوية وبداية دخولي لكلية التمريض. في السنة الأولى كان وزني 98 كغ، وبنهاية المرحلة الجامعية أصبح 121 كغ، أي كسبت 23 كغ خلال أربع سنوات فقط! بدأ هذا الأمر يقلقني كثيرا ً، اتبعت مختلف الحميات الغذائية بإستشارة العديد من أخصائيي التغذية، إلا أنها كانت فاشلة جميعاً، فبعد خسارتي لبضعة كيلوغرامات كنت أعود مجدداً لاكتساب أكثر مما فقدت خلال زمن وجيز. إلى أن التقيت يوماً بإحدى صديقاتي القدامى والتي كانت بدينة أكثر مني، رأيتها صدفة فلم أعرفها للوهلة الأولى، كنت لم ألقها لعدة شهور، وفوجئت بها رشيقة، جذابة، تبدو أصغر بكثييييير من عمرها الحقيقي. حدثتني عن تفاصيل عملية التخسيس ( جراحة إنقاص الوزن ) وشرحت لي مطولاً عن تفاصيل التجربة الفريدة التي خضعت لها في مركز كير أند مور لحلول البدانة بتركيا. على الفور اتصلت بالطاقم الطبي المتخصص في كير أند مور من أجل الإستشارة الجراحية وتحديد العملية الأنسب لي. فعلاً تمت العملية بنجاح باهر، فخسرت خلال 10 شهور، 64 كغ( تقريباً نصف وزني )، فنزل وزني من 137 كغ قبل عملية تكميم المعدة، إلى وزني الحالي 73 كغ. طبعاً مهما حدثتكم، فلن أستطيع أن أصف مدى سعادتي بحياتي المتجددة كلياً. كير أند مور.. فعلاً أعدتم الابتسامة المشرقة إلى مستقبلي...

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

عمار عوني سعيد

اسمي عمار، عمري 30 سنة، عراقي مقيم في السويد بعد أن سببت بدانتي الزائدة جداً معاناة شديدة لي في كل المجالات ومختلف الأصعدة.. اخترت مركز كير أند مور لحلول البدانة لإجراء عملية تكميم( قص ) المعدة Sleeve Gastrectomy تلقيت عناية فائقة ورعاية لا مثيل لها من الكوادر الجراحية المؤهلة في كير أند مور، وبفضل الله تعالى تكللت الجراحة بالنجاح التام، فمضى على تاريخ عمليتي 11 شهر، خسرت خلالها 73 كغ حتى الآن، فقبل العملية كنت 191 كغ والآن 118 كغ ومازال نزول وزني مستمراً.. أنصح جميع من يعانون من البدانة المفرطة ألا يترددوا كثيراً وأن يأخذوا قراراً حاسماً في حياتهم بإجراء الجراحة باكراً للتخلص من المعاناة المرة التي يعيشونها! كير أند مور، لكم شكري وامتنناني ما حييت...

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

السيد نزيه تورهان

منذ صغري والبدانة تصاحبني، كان وزني زائدا ً دائما ً مقارنة بالأطفال من نفس عمري، كنت أتناول الوجبات اللذيذة المليئة بالدسم والسكريات ولا أفكر بأبعد من ذلك، لم يخطر ببالي يوما ً أن السمنة داء خطير يجب أن أتعامل معه بحذر وجدية! كان عمري 21 عاما ً ووزني 97 كغ عندما التحقت بالجيش، ولحسن الحظ أن وزني لم يزدد في تلك المرحلة، فبنهاية خدمة العلم كان عمري 23 سنة ووزني 93 كغ، عندما تزوجت كنت 111 كغ ، وبما أن زوجتي طباخة ماهرة، فذاك زاد الطين بلة، فبعد 3 سنوات من زواجنا أصبح وزني 148 كغ، وعلى الرغم من صغر سني إلا أن الناس كانوا يعتقدون أني أكبر من عمري الحقيقي بأكثر من عشر سنوات، كانت حياتي كئيبة، أهرب دوما ً من الأماكن المزدحمة، ولا أحب أن ينظر الناس إلي، باختصار كانت حياتي الاجتماعية شبه معدومة. إلى أن أشار علي أحد أصدقائي المقربين بمراجعة مركز كير أند مور – بعد تجربة أخته الناجحة جدا ً – وفعلا ً لم أتردد أبدا ً بأخذ موعد فورا ً لأني كنت قد يأست من محاولات الريجيم المحبطة التي اتبعتها لسنوات عديدة.. بعد الشرح المفصل والدعم النفسي والمعنوي الذي تلقيته من فريق العمل المحترف في جراحات السمنة واختلاطاتها، شعرت بثقة كبيرة وأني بإيدي خبيرة ، متمرسة لسنوات عدة، فتوكلت على الله واتخذت قراري الأخير بإجراء العملية المقررة. قبل الجراحة كان وزني 148 كغ ومشعر كتلة الجسم 46.7، تمت العملية بهدوء وسلامة، كانت أموري ميسرة بأبسط مما كنت أتخيل، فالطاقم الطبي رافقني خطوة خطوة خلال مراحل علاجي كافة، ومن جانبي اتبعت النصائح والتوجيهات في مرحلة ما بعد الجراحة، فبعد 6 أشهر أصبح وزني 107 كغ، وبعد سنة من تاريخ الجراحة أصبح 85 كغ ومشعر كتلة الجسم 26.8، ففقدت بذلك أكثر من 60 كغ خلال أشهر عدة، كان ذلك بحد ذاته إنجازا ً عظيما ً لم أكن لأحلم به يوما ً، فخسارتي لوزني الزائد فجرت الطاقات الكامنة بداخلي، وغيرت حياتي جذريا ً، أحسست بأني شخص فعال في المجتمع ، مبتسما ً مرحا ً دوما ً أحب عملي، أصدقائي وأنظر بإيجابية لكل الناس من حولي. لساني يعجز عن الشكر .. شكرا ً شكرا ً شكرا ً..كير أند مور

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

السيد علي كميك

عمري 41 سنة ، موظف في شركة مقاولات بإردملي، كانت هوايتي تسلق الجبال وصيد الحيوانات البرية، لكن بدانتي كانت تمنعني من ممارسة نشاطاتي المفضلة مما سبب لي عزلة عن أصدفائي. قررت مراجعة كير أند مور لحلول البدانة بعد أن رأيت النتائج المذهلة على أحد جيراني في الحي الذي أعيش فيه، لم أتردد أبدا ً وبعد إنهاء جميع الإستشارات المطلوبة، أجري لي تكميم للمعدة، كان وزني قبل العملية 161 كغ، الآن وبعد مضي حوالي السبعة أشهر أصبح وزني 87 كغ أي فقدت 74 كغ أي حوالي نصف وزني السابق !! أخيرا ً إن كنت أندم على شيء في حياتي فندمي الشديد أنني تركت نفسي أعانني من مشاكل البدانة لسنوات ولم أبادر لحل مشكلتي فورا ً، شكرا ً لكم كير أند مور..

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

السيدة بهية غوموش كالم - إردملي

أنا موظفة في مكتب عقاري Gümüşkalem Emlak، عمري 37سنة، متزوجة ولدي ولدين. السمنة مشكلة مزمنة صاحبتني منذ دخولي المدرسة الإعدادية، وظل وزني بازدياد مستمر، حتى وصل في العام قبل الماضي إلى 107 كغ، وبدأت صحتي بالتراجع تدريجيا ً كصوبة التنفس، آلام المفاصل، .. عندها قررت وضع حل نهائي لهذا الداء المزمن، وذلك بعد فشل جميع المحاولات المضنية السابقة (كالحميات الغذائية، التمارين الرياضية، عدة أنواع من الأدوية،..)، عندها قابلت فريق جراحة إنقاص الوزن في كير أند مور لحلول البدانة، وفعلا ً وجد لديهم الحل الأمثل لسمنتي المتفاقمة. فبعد الفحص الشامل وإنهاء التحاليل والاستقصاءات الشعاعية، قررت إجراء طي للمعدة على طبقتين بالجراحة التنظيرية. الآن وبعد حوالي 8 أشهر من الجراحة فقدت 51 كغ وأصبح وزني 56 كغ، وهو الرقم الذي لم أحلم أو أتخيل في يوم من الأيام أنني سأصل إليه. لذا أنصح جميع البدينات باستشارتهم فورا ً لأنني متأكدة أنكم ستجدون لديهم العلاج الناجع.

21-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

الآنسة إيجة سونمز - ألانيا

الآنسة إيجة سونمز - ألانيا عمري 25 سنة، أعمل إدارية في مديرية سياحة ألانيا، سببت لي سمنتي الزائدة الكثير من المتاعب والصعوبات خلال عملي، فأنا ألقى مجموعات سياحية متجددة كل يوم، وذلك يتطلب مني أن أكون بغاية الأناقة ولللأسف بدانتي المفرطة كانت تمنعني من اتباع الموضة أو ارتداء الأزياء العصرية كباقي الفتيات من أبناء جيلي، كنت أجد صعوبة في الكلام أثناء الحركة، حتى أصبحت عاجزة عن الشرح للوفود السياحية خلال المشي. عندما توظفت كان وزني 138 كغ وبعد أقل من سنتين أصبح 154 كغ، أصبحت هذه الزيادة المستمرة تقلقني كثيرا ً وكان لابد من وضع نهاية لتلك المأساة. ذات يوم وأنا أتصفح الفيسبوك، صادفني إعلان كير أند مور لحلول البدانة، اتصلت وأخذت موعد، وصلت إلى المركز، التقيت بالطاقم الجراحي، وبعد التقييم المفصل لملفي الطبي، كان الإجراء المنصوح به هو تكميم (قص) المعدة. وفعلاً تمت العملية وتخرجت بعد أيام قلائل إلى البيت، وعدت إلى عملي بعد حوالي عشرة أيام، لم أتعرض لأي آثار جانبية بعد الجراحة سوى تساقط الشعر بشكل طفيف خلال الأشهر الأولى وقد نصحني فريق المتابعة في كير أند مور باستعمال فيتامينات معينة وانتهت هذه المشكلة بعد عدة أسابيع. الآن وبعد سنة من الجراحة أصبح وزني 83 كغ، أي خسرت أكثر من 70 كغ خلال 12 شهر. كير أند مور غيرت حياتي، أصبحت أيامي مشرقة جميلة وكأن الدنيا تبتسم لي.

20-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

الآنسة إيجة سونمز - ألانيا

الآنسة إيجة سونمز - ألانيا عمري 25 سنة، أعمل إدارية في مديرية سياحة ألانيا، سببت لي سمنتي الزائدة الكثير من المتاعب والصعوبات خلال عملي، فأنا ألقى مجموعات سياحية متجددة كل يوم، وذلك يتطلب مني أن أكون بغاية الأناقة ولللأسف بدانتي المفرطة كانت تمنعني من اتباع الموضة أو ارتداء الأزياء العصرية كباقي الفتيات من أبناء جيلي، كنت أجد صعوبة في الكلام أثناء الحركة، حتى أصبحت عاجزة عن الشرح للوفود السياحية خلال المشي. عندما توظفت كان وزني 138 كغ وبعد أقل من سنتين أصبح 154 كغ، أصبحت هذه الزيادة المستمرة تقلقني كثيرا ً وكان لابد من وضع نهاية لتلك المأساة. ذات يوم وأنا أتصفح الفيسبوك، صادفني إعلان كير أند مور لحلول البدانة، اتصلت وأخذت موعد، وصلت إلى المركز، التقيت بالطاقم الجراحي، وبعد التقييم المفصل لملفي الطبي، كان الإجراء المنصوح به هو تكميم (قص) المعدة. وفعلاً تمت العملية وتخرجت بعد أيام قلائل إلى البيت، وعدت إلى عملي بعد حوالي عشرة أيام، لم أتعرض لأي آثار جانبية بعد الجراحة سوى تساقط الشعر بشكل طفيف خلال الأشهر الأولى وقد نصحني فريق المتابعة في كير أند مور باستعمال فيتامينات معينة وانتهت هذه المشكلة بعد عدة أسابيع. الآن وبعد سنة من الجراحة أصبح وزني 83 كغ، أي خسرت أكثر من 70 كغ خلال 12 شهر. كير أند مور غيرت حياتي، أصبحت أيامي مشرقة جميلة وكأن الدنيا تبتسم لي.

20-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

السيد بهادر التريكلي - إستانبول

السيد بهادر التريكلي - إستانبول في طفولتي كنت دائما ً ذا وزن زائد مقارنة مع أصدقائي من حولي، أعتقد أن أحد أسباب بدانتي هو وجبات أمي اللذيذة، وعندما كنت أذهب مع أصحابي إلى المقاهي كنت أبتعد عن الوجبات الخفيفة وأعتمد على الوجبات السريعة ذات الدهون الزائدة، في المدرسة الثانوية كنت أخجل من ممارسة معظم الأنشطة الرياضية ككرة القدم أو السلة، وكان التسوق كابوسا ً مزعجا ً بالنسبة لي، تواجهني دوما ً صعوبات بالغة لأجد ملابس تناسب مقاسي الكبير وعندما أجدها أشعر بسخرية الناس مما أرتدي !! عندما أنهيت درستي الثانوية انتقلت إلى المرحلة الجامعية، وكان اختصاصي هو علم التغذية، حاولت جاهدا ً إنقاص وزني باتباع مختلف الحميات الغذائية لكنها كانت جميعها دون جدوى، فخلال سنوات دراستي كانت شهيتي تتضاعف ووزني بازدياد مستمر ولم يكن مناسبا ً أبدا ً لطالب يبلغ من العمر واحد وعشرين عاما ً، فتجاوز وزني ال150 كغ، فقدت الأمل في الحصول على ملابس جاهزة تناسبني وبدأت أفقد القدرة على المشي وأوجه صعوبات حتى في النوم. في السنة الأخيرة من دراستي الجامعية، التقيت بفريق جراحة البدانة في كير أند مور، بعد الشرح المفصل الذي تلقيته والدعم الفائق أحسست باطمئنان كبير وأيقنت أن العلاج الوحيد لحالتي المتفاقمة هو جراحة إنقاص الوزن، لم أستطع الانتظار حتى نهاية العام الدراسي، ففي شهر كانون الثاني وخلال العطلة الانتصافية أي قبل بدأ الفصل الدراسي الثاني ب 15 يوما ً، أجريت لي عملية تكميم المعدة وبعد عشرة أيام عدت إلى الجامعة، اتبعت تعليمات كتيب النظام الغذائي وكنت على تواصل دائم مع الطاقم الطبي في كير أند مور متقيدا ً بتوجيهاتهم وبعد 5 أشهر تخرجت من الكلية وكنت قد خسرت 40 كغ ليصل وزني إلى 110 كغ، وبعد سنة من العملية أصبح 87 كغ ليكون إجمالي الوزن المفقود هو 63 كغ !! كنت أشعر براحة بالغة وأنا أتخلص من آلام أسفل الظهر والمفاصل ومشكلة الشخير والنوم المتقطع، أصبحت قادرا ً على ممارسة النشاطات المختلفة كالسباحة ولعب كرة القدم، بدأت أشعر بمتعة التسوق التي ما عرفتها من قبل. أخيرا ً ومن أعماق قلبي أقول شكرا ً كير أند مور، فمعكم أصبح للحياة معنى ً آخر وكأني أولد من جديد..

20-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

الآنسة إيجة سونمز - ألانيا

الآنسة إيجة سونمز - ألانيا عمري 25 سنة، أعمل إدارية في مديرية سياحة ألانيا، سببت لي سمنتي الزائدة الكثير من المتاعب والصعوبات خلال عملي، فأنا ألقى مجموعات سياحية متجددة كل يوم، وذلك يتطلب مني أن أكون بغاية الأناقة ولللأسف بدانتي المفرطة كانت تمنعني من اتباع الموضة أو ارتداء الأزياء العصرية كباقي الفتيات من أبناء جيلي، كنت أجد صعوبة في الكلام أثناء الحركة، حتى أصبحت عاجزة عن الشرح للوفود السياحية خلال المشي. عندما توظفت كان وزني 138 كغ وبعد أقل من سنتين أصبح 154 كغ، أصبحت هذه الزيادة المستمرة تقلقني كثيرا ً وكان لابد من وضع نهاية لتلك المأساة. ذات يوم وأنا أتصفح الفيسبوك، صادفني إعلان كير أند مور لحلول البدانة، اتصلت وأخذت موعد، وصلت إلى المركز، التقيت بالطاقم الجراحي، وبعد التقييم المفصل لملفي الطبي، كان الإجراء المنصوح به هو تكميم (قص) المعدة. وفعلاً تمت العملية وتخرجت بعد أيام قلائل إلى البيت، وعدت إلى عملي بعد حوالي عشرة أيام، لم أتعرض لأي آثار جانبية بعد الجراحة سوى تساقط الشعر بشكل طفيف خلال الأشهر الأولى وقد نصحني فريق المتابعة في كير أند مور باستعمال فيتامينات معينة وانتهت هذه المشكلة بعد عدة أسابيع. الآن وبعد سنة من الجراحة أصبح وزني 83 كغ، أي خسرت أكثر من 70 كغ خلال 12 شهر. كير أند مور غيرت حياتي، أصبحت أيامي مشرقة جميلة وكأن الدنيا تبتسم لي.

20-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

جوشكون

السلام عليكم إخواني الكرام اسمي جوشكون يلدز، 43 سنة، صاحب شركة مقاولات في المملكة العربية السعودية، كما أعمل في مجال التجارة العامة( إستيراد - تصدير ) ما بين غازي عنتاب بتركيا ومدينة جدة في السعودية. أريد أن أشرح لكم الإجراء الذي خضعت له لمعالجة سمنتي الزائدة وهو عملية تكميم( قص) المعدة في مراكز كير أند مور لحلول البدانة - فرع مرسين، قبل العملية كان وزني 144 كغ، ومشعر كتلة الجسم BMI = 46.3 فقدت بعد 6 أشهر من تاريخ الجراحة 44 كغ، وبعد سنة أصبح وزني 86 كغ( الوزن الهدف بالنسبة لي )، ومازلت محافظ عليه منذ ذلك الحين. طبعاً بالتأكيد أنصح جميع الذين يعانون من البدانة المفرطة أن يتوجهوا فوراً إلى أحد مراكز كير أند مور في تركيا، ويبادروا لإجراء جراحة السمنة فوراً. فالطواقم الجراحية هناك خبيرة ومؤهلة لإجراء كافة جراحات إنقاص الوزن الزائد باحتراف لا مثيل له، بالإضافة إلى إتقانهم للغات عدة( كالإنكليزية، العربية، التركية،... ) بدون الحاجة لأي ترجمان طبي أو وسيط آخر.. أتمنى الصحة والعافية للجميع دمتم سالمين..

12-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

Dr Seyhan

Diş hekimliği fakültesini bitirip aynı yıl askere gittim. Askere gittiğimde 23 yaşında ve 95 kiloydum. Sonraki yıllarda her yıl 5-6 kilo aldım. 33 yaşına geldiğimde 145 kiloydum. Diş hekimiydim ve bir muayene işletiyordum. Göbeğimden dolayı hastalara işlem yaparken güçlük çekiyordum. Hayatım ve çok sevdiğim mesleğim adeta bir kabusa dönüşmüştü. Diyet deneyimlerim de başarısızdı. 2012 Şubat ayında obezite cerrahisine karar verdim. Care And More Merkezi’nde obezite cerrahilar ile yaptığımız değerlendirme sonucu mide küçültme ameliyatında karar kıldık. Ameliyatım ve sonrası sorunsuz geçti. Bir yıl sonra 105 kiloya düştüm. Muayenehane de artık çok daha rahat çalışıyordum. Bazı hastalarım yeni halimle beni tanıyamıyorlar. Onlarla karşılaşıp hoş geldiniz dediğimde ‘’Dr. Seyhan bey ile görüşmek istiyoruz’’ diyorlar. Sonra da ‘’buyurun benim’’ dediğimde şaşkınlıkta niçin geldiklerini ve şikayetlerinin ne olduğunu unutuyorlar. 15 ay sonra 94 kiloya düştüm. 12 yıl önce askere gittiğimdeki kiloya inmiştim. Benim için çok değeri olan asteğmen iken giydiğim asker kıyafetimi giydim. Bana tam geliyordu. Kendimi 23 yaşında hissetim. Sanki hayata bıraktığım yerde tekrar başlamış gibiydim. Care And More – Obesity solutions Dr. Seyhan Baykal

10-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

Mehio

Amazing experience that I had passed during my therapeutic journey to loss my excess weight at Care And More - Obesity Solutions in TURKEY. My name is Madeddin Ahmad Maher, 30 years old, work as a general manager at the Office of Fair Trading & Business Company in Yiwn, China. Well, my obesity was an old problem - like the most of obese persons - started from my childhood, and was increasing gradually until I became 130 kg by the beginning of last summer, at that time I decided to have a Bariatric Procedure and solve this annoying matter completely. I had an appointment with Dr Enes to get my Gastric Sleeve Surgery at Care And More - Obesity Solutions in 1st of August 2015. Due to the appropriated efforts and the limitless care which I received from the professional medical team in Care And More, I have gained much more than I had expected, my current weight is 87 kg and the losing of my excess weight is still going on until now! I surely advise all the obese people to go straight away to CareAndMore.net and have their Bariatric Procedure there. Regards

09-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques

Bahadır

During my childhood and adolescence I was always overweight much more than my friends around me. The reason was my mother because she was a very good cooker and did not warn me not to eat more, in addition to the snacks and fatty fast food which I used to eat with my friends outdoors. In the High School period I became a very lazy student, was not able to do my favourite sports activities like swimming, football, on the other hand shopping was NOT fun and exciting thing as all persons, but a horrible nightmare, It was almost impossible to find preprepared clothes fit me. When I finished the high school I had gained weight in a way that can not be avoided. I tried to lose my excess weight many times via dieticians. Sometimes I could lose a few kilograms, but then I got them back too. I would say my limitless appetite and increased weight gradually made my college years a chronic disease that greatly disturbed me, imagine that 21 years old guy can not sleep well or walk normally or find suitable clothes or even not able to sleep well due to his huge weight which was up to 150 kg!! In the last year of university, I was certain that Bariatric Surgery is the only solution for me, I was very determined I could not even wait until the end of the year, therefore in February during my 15 days holiday I booked an appointment to consulate the professional medical team in Care And More – Obesity Solutions regarding the best Bariatric Surgery option in my case, after the detailed discussion, I was advised to have a Gastric Sleeve Surgery, in deed I had the planned operation, ten days later I went back to school, I followed the exact diet and exercise recommendations of my doctors, 5 months later on I finished college and I lost 40 kg to be 110 kg, at that time I got a complete recovery from my back and knee pains in addition to night snoring, now I am able to do my favourite activities, like playing football and have the pleasure of shopping. Deeply from my heart ..Many thanks Care And More !!

09-Apr-2016
Care and More - chirurgies bariatriques
Turquie conseils de voyage
  • Langue: Turque
  • Monnaie: Türk Lirasi / Livre Turque (TRY)
  • Climat: Température du Climat Méditerranéen étés secs, chaud / à hivers froids, doux et humides
  • Capitale: Ankara
  • Aéroports Principaux: Aéroport International Atatürk, Aéroport Esenboğa
  • Electricité: 220V 50Hz (prise européenne)
  • Fuseau Horaire: UTC +2
  • Ce qu'il Faut Voir

    Istanbul est connue pour ses agréables attractions touristiques. Elle est dotée d'une architecture fascinante qui se manifeste dans les coupoles et les murs écarlates de Sainte Sophie.  Le palais Top Kapi expose une collection unique de bijoux, de fusils, d’arcs et de glaives appartenant au Sultan Ahmed et qui ont une importante valeur historique.

    Oú manger ?

    Kiz Kulesi sert les plats les plus délectables à Istanbul. Ce restaurant est ainsi considéré comme le restaurant le plus réputé de la ville. À part les paysages splendides qui l’entourent, ce restaurant offre des choix indénombrables de plats traditionnels. 

    Oú dormir ?

    Four Seasons Hotel est un hôtel de luxe. Il offre toute une gamme de services modernes comme les services de spa, connexion Wi-Fi gratuit, ainsi que le babysitting. Une large matrice de choix hôtelier à  Istanbul est à votre disposition : Hotel Sureyya, Laleli Apart Hotel, Sahin Palas, Malta Bosphorus Hotel Ortakoy.

    Obtenez un devis GRATUIT rendez-vous

    Poser une Question

    Mersin, Mesudiye, Akdeniz/Mersin
    Istanbul, Turquie
    Réservez un hôtel à
    Istanbul, Turquie